يهتم برنامج الدكتوراه في الطاقة المستدامة بالموضوعات المتعلقة بالطاقة المستدامة، وأثر كلٍّ من العمران الحضري، والنقل، والصناعات التحويلية، على استدامة الطاقة.

كما يزوِّد برنامج الدكتوراه في الطاقة المستدامة في جامعة حمد بن خليفة الطلابَ بالمعرفة الشاملة في الموضوعات المتعلقة بالطاقة المستدامة، وأثر كلٍّ من العمران الحضري، والنقل، والصناعات التحويلية، على استدامة الطاقة.

ويُلقي البرنامج الضوء على محفزات صناعة السياسات المستدامة وآثارها على كلِّ من المجتمع والاقتصاد والبيئة. ويُعتبر البحث الحقيقي والمُوجَّه هو العنصر الرئيس للدرجتين العلميتين في علوم الطاقة والتقنيات التي تدعم التنمية المستدامة. ويتيح أسلوب المقرَّرات الدراسية المتعدد التخصصات المشاركةَ والتعامل مع العلوم المتعددة التخصصات، كما يعمل على بناء المعرفة الأساسية التي تتطور بدورها مع تطورات مجال الطاقة؛ مما يساعد على إمداد الخريجين بالأدوات اللازمة لتتبع مسارات وظيفية متعددة.


تركيز البرنامج :

يُركِّز البرنامج على المهارات اللازمة لبناء حياة مهنية ناجحة في مجال العلوم والهندسة والتكنولوجيا، بما في ذلك: أخلاقيات العمل، والكتابة الفنية، وطرق البحث، وتحليل البيانات، وأساليب الحوسبة المتقدمة.

كما يُركز على ما يلي:

أساسيات هندسة الطاقة، وعلوم الاستدامة وتقنياتها.

استخدام طاقة الوقود الحفري، وأثرها على البيئة.

الهندسة، والتطور العلمي للطاقة (الخضراء) المتجددة النظيفة.

تخزين الطاقة، وتوزيعها، وكفاءتها.

الجوانب الاجتماعية والاقتصادية للاستدامة والطاقة.

المقرَّرات الدراسية :

يستغرق هذا البرنامج (68) ساعة معتمدة، لمدة ثلاثة أعوام، ويُدرَّس باللغة الإنجليزية، (للطلاب الحاصلين على درجة الماجستير)، ويتضمَّن:

  • 4 دورات تدريبية أساسية.

  • دورتين تدريبيتين اختياريتين.

  • 6 فصول دراسية عبارة عن ندوات بحثية للخريجين.

  • أطروحة بحثية لمدة (44) ساعة معتمدة تحت إشراف مستشار تعليمي ولجنة مناقشة رسالة الدكتوراه

    إضافةً إلى ما سبق، يجب على طلاب الدكتوراه، اجتياز اختبار تأهيلي فى الفصل الدراسي الثالث، والنجاح في مناقشة أطروحتهم العلمية المقدمة إلى لجنة المناقشة في الفصل الدراسي الرابع لهم.

عرض شروط القبول وطلبات التقديم